العراق اليوم

الفتح: العقوبات الأمريكية جزء من الضغوطات التي تمارس على قادة الحشد والسياسيين

سياسية |   02:46 – 21/07/2019

خاص – موازين نيوز
أعتبر تحالف الفتح، الأحد، العقوبات الأمريكية  التي فرضت على قادة في الحشد الشعبي هي جزءا  من الضغوطات التي تمارس على قادة الحشد وبعض السياسيين.
وقال النائب عن التحالف، فاضل عبد شنين، لـ/موازين نيوز/، إن “على الحكومة ووزارة الخارجية العراقية ومجلس النواب أن يكون لهم رأي واضح وصريح فيما يخص العقوبات التي فرضت على قادة في الحشد الشعبي”، مؤكدا أن “هذه العقوبات تعد تدخلا سافرا بالشأن العراقي وتجاوز على السيادة الوطنية”.
وأضاف: “اذا كان هناك اخطاء من قبل القادة فالقضاء العراقي هو الفيصل الوحيد بهذا الأمر”.
وعد عبد شنين، “هذه العقوبات جزءا من الضغوطات التي تمارس على قادة الحشد وعلى بعض السياسيين، وأنها هجمة منظمة ضد الحشد الشعبي”.
وأعلنت وزارة الخزانة الأميركية، أن كلّاً من احمد الجبوري الذي كان محافظ صلاح الدين سابقاً، ومحافظ الموصل المقال نوفل العاكوب، وزعيم “بابليون” المسيحية في سهل نينوى ريان الكلداني، وزعيم “حشد الشبك”، القيادي عن المكون الشبكي وعد القدو، باتوا على لائحة العقوبات الأميركية. والأربعة هم من بين أبرز الشخصيات التي تملك نفوذاً واسعاً في محافظات نينوى وصلاح الدين وأجزاءً من كركوك وديالى.انتهى29/أ43

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق