العراق اليوم

تطهير قرى وتأمين بساتين وطرق حيوية ضمن عمليات {ارادة النصر»

 
بغداد/ الصباح
 
بغداد/ الصباح
شرعت القوات الأمنية، أمس الاحد، بالصفحة الثانية من المرحلة الثانية لعمليات “ارادة النصر”، لملاحقة فلول عصابات “داعش” الارهابية، ونفذت عدداً من العمليات ضمن قواطع العمليات التي رسمتها القيادة العامة للقوات المسلحة، بمشاركة قطعات الحشد الشعبي وإسناد جوي من طيران الجيش والقوة الجوية وبمشاركة مديريات الهندسة العسكرية ومكافحة المتفجرات والطبابة ومقاومة الدروع والمدفعية.
يأتي ذلك في وقت أكد فيه وزير الدفاع، نجاح الشمري، أن الوضع الأمني في نينوى مستقر جداً، كاشفا عن أبرز نتائج عمليات “إرادة النصر”.
واوضح الشمري في بيان، تلقته “الصباح”، أن “الوضع الأمني في محافظة نينوى مستقر جداً، والهدف من زيارة المحافظة هو تعزيز الأمن فيها”، مؤكداً “دعم وزارة الدفاع بكافة الإمكانيات الأمنية”.
بدورها، ذكرت خلية الإعلام الأمني، في بيان، ان “قطعات من قيادة عمليات نينوى والحشد العشائري نفذت واجب تفتيش في المنطقة الحدودية وبعمق 10 كيلو مترات، من “بئرعگلة شمالا الى تل غزال جنوبا والمنطقة المحيطة ببحيرة سنيسلة”.
واوضح البيان انه “تم تنفيذ ضربات جوية من  قبل طيران التحالف “غربي بحيرة سنيسلة” نتج عنها قتل 3 ارهابيين وتدمير 19 وكرا، كما تم تدمير 4 عبوات ناسفة، في حين عثرت القوات الامنية على عجلة نوع صالون ودراجتين ناريتين”.
واضاف البيان ان “قوة اخرى من القيادة شرعت بالاشتراك مع الحشد العشائري بحملة لتفتيش المنطقة “جنوبي مدينة الموصل، اسفرت عن قتل 4 ارهابيين وتدمير 4 اوكار وحزامين ناسفين، فضلا عن رمانة 
يدوية.
بينما أنجز الحشد الشعبي والقوات الأمنية تفتيش 48 قريةً وتأمين عدد من البساتين والطرق الزراعية في اليوم الثاني من المرحلة الثانية لعمليات “إرادة النصر” شمال
بغداد.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق