العراق اليوم

رئاسة البرلمان تنتقد الصمت الدولي إزاء مقبرة السماوة الجماعية

بغداد / الصباح
انتقدت هيئة رئاسة مجلس النواب، “الصمت” السياسي والإعلامي الدولي بشأن المقبرة الجماعية في محافظة المثنى.
وقال النائب الأول لرئيس مجلس النواب حسن كريم الكعبي في بيان تلقت “الصباح” نسخة منه: إن “اكتشاف مقبرة جماعية جديدة تضم رفات نساء وأطفال في بادية السماوة بعد مرور 16 عاماً، أخرس كل من يحاول تمجيد أو إعادة الروح لحقبة سوداء ونظام سفك دماء شعبه طوال فترة حكمه”، مقدماً “تعازيه للشعب العراقي وأسر ضحايا المقبرة من أهلنا الكرد”.
كما أعرب النائب الثاني لرئيس مجلس النواب الدكتور بشير خليل حداد عن ألمه وبالغ أسفه لاكتشاف وفتح مقبرة جماعية جديدة في بادية السماوة بجنوب العراق التي ضمت رفات أكثر من 75 شهيداً من الكرد من النساء والأطفال، مضيفاَ بقوله في بيان تلقته “الصباح” ان “المقبرة الجماعية التي اكتشفت في السماوة للكرد من النساء والأطفال جريمة بشعة تضاف الى سجل جرائم النظام المباد”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق