العراق اليوم

بارزاني: استذكار الانفال هذه السنة هي الاكثر حزنا‎

سياسية |   06:33 – 31/07/2019

بغداد- موازين نيوز
عد رئيس اقليم كردستان نيجيرفان بارزاني،الاربعاء، احياء الذكرى 36 لعمليات الانفال هذا العام بالاكثر حزنا، وربط ذلك بالعثور على المقابر الجماعية الاخيرة في بادية السماوة.
وقال بارزاني في كلمة له بمراسم الذكرى الـ36 لأنفلة البارزانيين، والابادة الجماعية التي ارتكبها النظام العراقي السابق بحقهم “نحيي الذكرى الاكثر حزنا لاننا نرنو الى صحاري السماوة بعد العثور على عدد من المقابر الجماعية التي تضم رفات مئات الضحايا، لم يعد من رفات 182 الف مؤنفل الا 3672، ومن مجموع 8 الاف من البارزانيين لم تعد الا 596 رفاة لحد الان‎”.
واضاف “لقد اصبحت حياة ومعيشة البارزانيين بعد عملية الانفال اصعب واسوأ كونهم كانوا يعيشون القلق اليومي من انهم سيلحقون بمن سبقهم بسوقهم الى الموت”.
واكد رئيس اقليم كردستان “يجب على الحكومة العراقية ان تعوض المؤنفلين والشهداء في كوردستان بناء على قرارات المحكمة العراقية العليا وكذلك وفقا لمواد الدستور العراقي “.
يشار الى ان النظام السابق، اقتاد قبل 36 سنة 8000 من الاطفال والشيوخ والشباب البارزانيين، إلى صحارى جنوب العراق، وقتلهم بطريقة جماعية.انتهى/29ق

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق