اخبار العراق الان

نائب يحدد العوامل المساعدة على عودة الإرهاب في ديالى.. يجب معالجة هذا الملف

بغداد اليوم – ديالى 

أكد النائب عن محافظة ديالى، مضر الكروي، اليوم الإثنين، أن بقاء جزء من المناطق المحررة دون عودة الأهالي، سبب رئيسي بعودة الإرهاب إلى المحافظة.

وقال مضر الكروي، في حديث لـ(بغداد اليوم)، إن “عدة عوامل تقف وراء عودة الارهاب إلى بعض مناطق ديالى، أبرزها وجود قرى واسعة محررة منذ 4 سنوات لكنها مهجورة ولم يعد اليها الأهالي، الأمر الذي دفع فلول داعش الى استغلالها كمضافات لتجميع مسلحيه وشن هجمات، كما يحدث في جنوب بعقوبة ومناطق أخرى”.

وأضاف الكروي، أن “القضاء على الارهاب هدف نسعى جميعا الى تحقيقه، لكن العمليات العسكرية الواسعة لن تقضي عليه لأننا نتعامل مع خلايا تعتمد اسلوب اللصوصية في الهروب والاختباء وشن الهجمات”، مبيناً أن تلك الخلايا “تحتاج الى عملية نوعية محددة لتعقب اثرها والاطاحة بقياداتها ومسلحيها والخلاص من شرهم الى الابد”.

وأكد النائب عن محافظة ديالى، أن “تأخر عودة النازحين وبقاء مناطقهم مفتوحة امام خلايا داعش، سيؤثر على الامن والاستقرار”، مشددا على ضرورة “حسم ملف عودة النازحين لمسك مناطقهم والاستفادة من الخزين البشري في درء مخاطر الارهاب عن المناطق المحررة وتقليل زخم الجهد الامني لمختلف التشكيلات بمسك الاراضي”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق