اخبار العراق الان

نقابة الاطباء في ميسان تندد باعتداء ضابط على كوادرها

جددت نقابة الاطباء في ميسان مطالبتها لرئيس الوزراء، و وزيري الداخلية والصحة، فضلاً عن رئيس اللجنة الأمنية العليا في المحافظة، بتأمين الحماية للأطباء وذلك على خلفية الاعتداء اللفظي والجسدي على الكادر الطبي والتمريضي بمستشفى الصدر التعليمي وتهديدهم من قبل ضباط في الشرطة على صلة قربى بمصابين بحادث مروي عصر أمس الخميس توفى احدهما  قبل وصوله المستشفى فيما جرى إسعاف الآخر، فيما هددت بسحب جميع الأطباء من المؤسسات الصحية وغلق جميع العيادات بالمحافظة إذا لم يُتخذ إجراء قانوني حازم تجاه الضابط المتجاوز لغاية بعد غد الأحد.

وقال بيان للنقابة تلقى المربد نسخة منه ان اعتداء الضابط على الكادر الطبي والتمريضي بمستشفى الصدر التعليمي جاء على خلفية حادث سير وقع بالقرب من قضاء علي الشرقي في المحافظة وتسبب باصابة شخصين احدهما وافته  المنية قبل الوصول للمركز الصحي الخافر في ناحية علي الشرقي كون اصابته مميته حيث ان اجزاءً من دماغه كانت خارج الجمجمة والشخص الثاني كانت اصاباته متوسطة وتم اجراء اللازم من قبل الكادر الطبي والتمريضي واكمال اوراق احالة المتوفي للطب العدلي ،  مبينة بانه وبعد فترة عشرون دقيقة وصل وضابط برتبة عميد او عقيد ويعتقد ان له صلة قربى بالمصابين فقام بالاعتداء اللفظي والجسدي على الكادر الطبي والتمريضي وايضا قام بتهديدهم.

وحذر فرع النقابة اذا لم يكن هناك اجراء رادع لهذا الضابط المتجاوز على الكوادر الطبية والتمريضية بانه سوف يقوم بسحب جميع الاطباء من المؤسسات الصحية بميسان حفاظا على حياتهم من هكذا تجاوزات سيما وان هذه المرة جاءت من رجل امن كان الاحري به الدفاع عن مؤسسات الدولة ومنتسبيها دون الاعتداء عليهم، وفي حال كان هناك اي شك بشان الاجراءات المتبعة في المستشفى لإنقاذ حياة المصاب  فكان يفترض بالضابط  اللجوء للطرق القانونية بدلا  من  الاعتداء على الكوادر الطبية والتمريضية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق