العراق اليوم

الجبوري يدعو الى حركة تصحيحية لمواجهة الفشل والفساد في الحكومة والبرلمان

دعا النائب عن محافظة نينوى احمد الجبوري، الجمعة، إلى حركة تصحيحية لمواجهة الفشل والفساد في الحكومة ومجلس النواب، فيما أكد أن الشعب بدء ينفذ صبره وان النواب هم فقط أمامه لان الحكومة هي خيارنا وليس خيار الشعب.

وقال الجبوري في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن “النظام السياسي في العراق هو نظام برلماني، لأن الأساس في السلطة لمن ينتخبه الشعب بشكل مباشر، ولذلك الأولوية تكون لمجلس النواب وليس للحكومة”.

وأضاف أنه “في كل الدورات السابقة والحالية تحاول الحكومة ومن هم مستفيدين من الحكومة تحجيم دور النائب في الرقابة وأخذ دور النائب الحقيقي واذا اردنا كنواب ان ناخذ دورنا علينا عدم التنازل عن هذه الحقوق الدستورية في الرقابة ومحاسبة السلطة التنفيذية بل ومتابعة اداء السلطة القضائية من خلال اعادة النظر في القوانين المشرعة لهم او تشريع قوانين جديدة”.

وأوضح الجبوري، “علينا كنواب ان نقيّم اداءنا النيابي ونشخص مواطن الخلل في البرلمان سواء كان علينا ام على هيئة الرئاسة ونقوم مباشرة بالتصحيح والتقويم، ويكفينا في ذلك تطبيق الدستور والنظام الداخلي لمجلس النواب دون انتقائية او تسويف او مجاملة لمصالح واهداف شخصية او حزبية او مناطقية”.

وأشار إلى أن “الشعب بدء ينفذ صبره وان النواب هم فقط أمامه لان الحكومة هي خيارنا وليس خيار الشعب، فضلاً عن البلد مقبل على انتخابات والكتل تبحث عن كسب ود الشارع وبالتالي الأحزاب سوف تُلقي باللوم على مجلس النواب ليتفرق فشل الأحزاب في مجلس النواب وتقي سخط الشارع وغضبه”.

وأكد الجبوري، أنه “لا بد من حركة تصحيحية للحكومة والبرلمان على وجه السرعة لديها خطة اصلاحية واقعية مدروسة وقد تكون قاعدة انطلاق نهضة عراقية واعدة يلتف عليها الشعب للبناء ومكافحة الفساد الذي اصبح اخطر من داعش لانه هو من يصنعها”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق