اخبار العراق الانعاجل

صحيفة: جماعات مسلحة تدير سنجار واقل من ثلث سكانه عادوا للقضاء

ذكرت صحيفة عربية، ان جماعات مسلحة تدير قضاء سنجار التابع لمحافظة نينوى، فيما اشارت الى ان اقل من ثلث سكانه عادوا للقضاء.

ونقلت الصحيفة عن عضو في المجلس البلدي للقضاء قوله ان “وجود القوات الامنية في سنجار شكلي”، مبينا ان “المدينة تدار من قبل جماعات مسلحة كردية وعربية”.

 

وأضاف أنّ “مناطق في جبل سنجار لا يمكن للقوات الامنية الوصول إليها حتى الآن، بسبب اعتبارها منطقة حظر من قبل وحدات حماية سنجار التابعة لحزب العمال الكردستاني”، مشيرا الى ان “القوى التي تسيطر على المدينة قامت بتعيين عدد من الموالين لها بشكل غير رسمي لإدارة المفاصل المهمة في سنجار”.

 

من جانبه، دعا المسؤول عن العلاقات الخارجية في إقليم كردستان العراق ديندار زيباري الى ما وصفه “إعادة الإدارة الشرعية لمدينة سنجار”، وذلك في إشارة إلى قائم مقام المدينة محما خليل الذي تم تعيين بديلا عنه.

 

وتابع ان “المؤسسات الشرعية في سنجار لم تتمكن من العودة الأمر الذي حال دون عودة النازحين”، مؤكدا ان “السكان في سنجار غير قادرين على العودة إلى منازلهم بسبب عدم استقرار الأوضاع الأمنية، وانعدام الخدمات فيها، فضلاً عن الدمار الذي لحق بها على يد الإرهابيين”.

 

وبين ان “من عاد للقضاء هو اقل من ثلث سكانه”، لافتا الى انه “لا يزال القسم الأكبر من بيوتها مزروعاً بالألغام والعبوات الناسفة”.

 

وطالب قائم مقام مدينة سنجار محما خليل في وقت سابق، بطرد “حزب العمال الكردستاني” من سنجار، مؤكداً أن الحزب يفرض قوانين مجحفة بحق أهالي المنطقة.

 

وشدد على ضرورة تشكيل قوة مشتركة من الجيش العراقي وقوات البيشمركة الكردية من أجل حماية سنجار.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق