اخبار العراق الان

شرطة ميسان تنفي اعتداء احد ضباطها على الكادر الطبي بمستشفى الصدر

نفت قيادة شرطة محافظة ميسان اعتداء
احد ضباطها على الكادر الطبي والتمريضي في مستشفى الصدر التعليمي بالمحافظة، فيما
أوضحت بان ما حصل هو مشادة كلامية بين  الضابط وهو برتبة عميد ، والطبيب الخفر اثر تأخر الأخير في المجيء للمستشفى
لإسعاف ثلاثة أشخاص تعرضوا لحادث  مروري
وقع بناحية علي الشرقي وأدى إلى وفاة احدهم وإصابة اثنين آخرين، بينهما ابن الضابط.

وقال قائد شرطة ميسان اللواء ظافر
المحمداوي للمربد إن الضابط لم يعتدِ على الكادر الطبي والتمريضي بالمستشفى  وإنما تساءل عن تأخر الإجراءات وهدد الطبيب
الخفر بإقامة  دعوى قضائية ضده على خلفية
تأخره بالحضور للمستشفى لمدة نصف ساعة فضلا عن عدم الرد على الاتصال لطلب مركبات
الإسعاف لإنقاذ المصابين، مبينا انه وبالمقابل أقام الطبيب دعوى قضائية ضد العميد
بتهمة التهديد.

هذا كانت نقابة الأطباء في ميسان قد
جددت أمس الجمعة  مطالبتها لرئيس الوزراء،
و وزيري الداخلية والصحة، فضلاً عن رئيس اللجنة الأمنية العليا في المحافظة،
بتأمين الحماية للأطباء وذلك على خلفية الاعتداء اللفظي والجسدي على الكادر الطبي
والتمريضي بمستشفى الصدر التعليمي وتهديدهم من قبل ضباط في الشرطة على صلة قربى
بمصابين بحادث مروي عصر الخميس توفى احدهما قبل وصوله المستشفى فيما جرى إسعاف
الآخر، فيما هددت بسحب جميع الأطباء من المؤسسات الصحية وغلق جميع العيادات
بالمحافظة إذا لم يُتخذ إجراء قانوني حازم تجاه الضابط المتجاوز لغاية يوم الأحد.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق