اخبار العراق الان

اقامة صلاة العيد وسط دعوات بالامن ملاحقة الخارجين عن القانون

أدى الملايين من المسلمين صلاة عيد الأضحى في عدد من المحافظات العراقية وسط دعوات بان يعم الأمن والأمان على ربوع البلاد، ففي البصرة أدى العشرات صلاة العيد وسط إجراءات أمنية، فيما دعا المصلون عبر المربد الجهات المختصة إلى توفير الخدمات وضبط الأمن في المحافظة بشكل اكبر، والقضاء على  الظواهر والإحداث الأخيرة التي شهدتها المحافظة.

وفي ذي قار دعا الشيخ أسامة الناصري امام صلاة العيد في مسجد الشيخ عباس الكبير وسط مدينة الناصرية الى ضرورة تفقد احوال اعداد كبيرة من الايتام والمعوزين والفقراء وادامة صلة التراحم معهم في ظل الظروف الحالية كونهم بحاجة الى الاهتمام والعناية مع حلول عيد الاضحى المبارك
وقال الشيخ الناصري صلاة العيد التي حضرها مراسل المربد ان عيد الاضحى وبقية الاعياد الاخرى يجب ان تكون عيدا للاخلاق والمكارم.

ياتي ذلك بينما دعا إمام وخطيب صلاة العيد في قضاء الخضر جنوب المثنى الشيخ أمجد الحربي ، الى الاهتمام بعوائل الشهداء والجرحى ومكافحة الظواهر الدخلية على المجتمع كتجارة المخدرات والجرائم بمختلف أنواعها.

وقال الحربي عقب خطبة صلاة العيد التي اقيمت اليوم الاثنين  لراديو المربد إن الأوضاع الاجتماعية الحالية تتطلب التكاتف من قبل الجميع ، داعيا لتنمية روح التكافل بين أفراد المجتمع من خلال الاهتمام بعوائل الشهداء وجمع الأموال لدعم هذه الشريحة وكفالة الأيتام فضلا عن محاربة الظواهر التي تؤدي إلى أنتشار الجريمة.

وفي الديوانية ادى المئات من المصلين صلاة عيد الاضحى المبارك في مختلف الجوامع والحسينيات وسط اجراءات أمنية مشددة داعين الحكومة المركزية والكتل والأحزاب السياسية  انهاء الصراعات والعمل على حلها مطالبين بتحسين الواقع الخدمي بجميع قطاعاته في المحافظة.

وقال عدد منهم للمربد انه بمناسبة عيد الاضحى  المبارك نتمنى ان يعم الامن والسلام في ربوع العراق وبث روح المحبة والتسامح ما بين اطياف الشعب العراقي.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق