اخبار العراق الان

محافظ بابل: الجثث المجهولة تمتد لأربع سنوات مضت بالطبابة العدلية

أوضح محافظ بابل، كرار العبادي،
اليوم الثلاثاء ، بان الجثث مجهولة الهوية في المحافظة التي تداولت وسائل الإعلام
بشأنها، تمتد لأربع سنوات مضت في الثلاجات الخاصة بالطبابة العدلية.

وقال العبادي في بيان اطلع عليه
المربد “نود بيان الحقائق لموضوع الجثث مجهولة الهوية التي دفنت قبل ايام وهي
جثث لمجهولين تمتد لأربع سنوات مضت في الثلاجات الخاصة بالطبابة العدلية”.

ولفت الى ان الجثث “هي ناجمة عن
حوادث و جرائم مختلفة وبعضها نتيجة ظروف اجتماعية وقبلية حيث تتوزع على اغلب مراكز
شرطة بابل المتوزعة في عموم المحافظة حيث يتم تسلميها الى دائرة صحة بابل/ الطب
العدلي لاتخاذ الإجراءات القانونية والطبية واخذ عينات من البصمة الوراثية بعد
مرور فترة ولعدم التعرف عليها من قبل ذويها تقوم بتحويلها الى بلدية الحلة وبدورها
تقوم بإجراءات الدفن وفق القانون وبعد تعذر البلدية لعدم وجود تخصيص مالي”.

وأشار الى ان “إحدى المنظمات
المدنية قامت بالتبرع لدفنها وفق السياقات القانونية والشرعية و تحت اشراف منظمة حقوق
الانسان”.

وأهاب محافظ بابل “بالمهتمين
والوسائل الإعلامية ومنظمات المجتمع المدني على توخي الدقة باستلام المعلومة
الصحيحة بعد الاطلاع على حيثيات الموضوع من خلال الوثائق والمخاطبات الرسمية لنقطع
الطريق على كل من يريد اثارة الفتن وزعزعة البلد اعلاميا”، حسب قوله.

وكانت وثائق رسمية كشفت عن العثور
على 31 جثة مجهولة الهوية في مناطق شمال محافظة بابل، وفقا لوسائل اعلام محلية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق