العراق اليوم

كتلة نيابية تؤشر: استمرار الخلافات بين بغداد واربيل, واستمرار خلافات البرلمان وتراخي أداء واجباته

رئيس كتلة الرافدين البرلمانية، يونادم كنا
(بغداد اليوم) بغداد – اكد رئيس كتلة الرافدين، يونادم كنا، الجمعة، استمرار الخلاف بين بغداد واربيل حول قانوني النفط والغاز، والمحكمة الاتحادية.
وقال كنا في حديث خص به (بغداد اليوم)، ان “مجلس النواب يشهد تراخي في اداء واجباته لأول مرة”، لافتا الى انه “لا يوجد حتى الان تنسيق بين اللجان والرئاسة حول طرح القوانين، وما يجري هو بشكل عشوائي”.
واضاف ان “قانون النفط والغاز المهم للدولة يعد من اكثر القوانين التي لا تزال محط جدل بين بغداد واربيل”، مبينا ان “القانون منذ عام 2007 وحتى الان لم يطرح على التصويت تارة بسبب الخلافات وتارة أخرى بسبب عدم وجود التنسيق بين اللجان والرئاسة”.
ودعا مجلس النواب الى “طرح قانون النفط والغاز وقانون المحكمة الاتحادية وقانون الخدمة الاتحادي الى التصويت في الفصل التشريعي المقبل كونه من أهم القوانين التي تمس مؤسسات الدولة”.
وكشف عضو لجنة النفط والطاقة النيابية، حسن الماجد، الثلاثاء (30 تموز 2019)، عن استمرار رفض الاحزاب الكردية تشريع قانون النفط والغاز ، 
وقال الماجد لـ(بغداد اليوم)، إن “مساعي تشريع قانون النفط والغاز المعطل منذ 11 عاما، تصطدم بالرفض الكردي”، مبينا أن “تشريع القانون سيقضي على جميع الخلافات العالقة بين بغداد واربيل”.
  وأضاف أن “تشريع القانون سيكون كفيلا بتنظيم العلاقة بين المحافظات المنتجة للنفط والحكومة الاتحادية”، لافتا إلى أن “عدم تشريعه  يعود الى جملة من الاسباب السياسية لعلها الابرز الرفض الكردي الذي يريد الابقاء على الاتفاقيات الموجودة”.
وتابع الماجد أن “اللجان المشتركة والحوارات المستمرة بين الاقليم والمركز لا يمكن أن تحل الخلافات والملفات العالقة دون تشريع القانون”.
وفي وقت سابق، كشفت لجنة النفط والطاقة والثروات الطبيعية في مجلس النواب عن تشكيل لجنة مشتركة بين الحكومة

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق