اخبار العراق الانعاجل

التربية تحدد المشمولين في التسجيل للصف الاول ابتدائي

حـــددت وزارة الـتـربـيـة المــوالــيــد الــجــدد من تولد 2013 فما دون، و2014، لتسجيلهم فـي الـصـف الاول الابــتــدائــي،.

وقالت مديرة التعليم الابتدائي في المديرية العامة للتعليم العام والاهـــلـــي والاجـــنـــبـــي شـــهـــرزاد مصطفى بـتـصـريـح لـــ”الــصــبــاح”: ان المـديـريـة سجلت المواليد المشمولة بالتعليم الالزامي في مرحلة الاول ابتدائي لمن بلغ ست ســنــوات او خـمـس ســنــوات مــن الكاسبين عـــامـــا واحــــــــدا، كــمــا تـــم تــســجــيــل مــوالــيــد 2013 فـمـا دون لمــن تبلغ اعـمـارهـم عشر سـنـوات وكـانـوا قـد تخلفوا عـن الالتحاق بالمدرسة، اضافة الى تسجيل مواليد الـ 31 من كانون الثاني للعام 2014.

واردفــت، ان المــديــريــة نـسـقـت مـــع مــديــريــات تـربـيـة بغداد لتشكيل لجان ميدانية جـوالـة لتسجيل المشمولين بحسب الـفـئـات العمرية الـتـي ذكــرت انفا، مــشــيــرة الـــى ان المــســتــوصــفــات الـصـحـيـة استقبلت التلاميذ للتأكد من سلامتهم البدنية والعقلية وهناك متابعة لصحتهم العامة خلال مباشرتهم الــدوام من
خلال متابعة المرشد التربوي لهم.

وذكــرت مصطفى، انـه في حـال وجـد ان طفلا يعاني من مرض التوحد، فيتم تحويله الى صفوف التربية الــخــاصــة الــتــي تــعــنــى بــهــا وزارة الــعــمــل والـــشـــؤون الاجتماعية داخــل المـدرسـة نفسها لمعالجته ودمجه بالتلاميذ الاعتياديين، مبينة ان العام الدراسي (2019 – 2020) سيبدأ في الـ 25 من ايلول المقبل بينما تم رفــع مـذكـرة الــى وزيــر التربية وكـالـة قصي السهيل، تتضمن مواعيد مباشرة الهيئات التعليمية والتدريسية .

من جانبه، افاد مدير تربية الكرخ الثانية قيس الـكـلابـي بــان مديريته نسقت مــع الـلـجـان الطبية بـالمـسـتـوصـفـات الصحية لاكمال عملية فحص التلاميذ تمهيدا للتسجيل في صفوف التربية الخاصة بالتعاون بين مديرية تربية الــكــرخ الـثـانـيـة ودائــــرة الـصـحـة فــي الــبــيــاع، حـيـث يتم فحص اكثر من 60 تلميذا يوميا لتحديد مدى حاجته الى الدراسة ضمن صفوف التربية الخاصة. ونوه بأن فحص التلاميذ الجدد، سيستمر حتى بداية العام الدراسي الجديد، بغية التأكد من الشروط الواجب توفرها لتسجيل التلاميذ الجدد في المدارس، ومتابعة سجلهم الـطـبـي بـشـكـل مستمر لـضـمـان سلامتهم والمحافظة عليهم من الامراض.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق