اخبار العراق الان

الدفاع النيابية تكشف عن اتفاق سياسي على قانون التجنيد الإلزامي

كشفت لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي ، اليوم الاثنين ، عن وجود اتفاق سياسي على تطبيق قانون التجنيد الإلزامي، خلال الفترة المقبلة.

وقال عضو اللجنة عباس سروط ، لـ(باسنيوز) : ” نحن كأعضاء في لجنة الأمن والدفاع، ممثلين عن الكتل السياسية ، متفقين على ضرورة تطبيق قانون التجنيد الإلزامي” ، مردفاً ” هناك اتفاق سياسي على عودة هذا القانون، خلال الفترة المقبلة”.

وألغي قانون الخدمة الإلزامة عام 2003 بعيد الدخول الأمريكي للعراق وحلّ الجيش العراقي بقرار من الحاكم المدني آنذاك بول برايمر ، وقد تم تشريع القانون لأول مرة منتصف عام 1935.

وبين سروط ، ان ” تطبيق هذا القانون ينأى بالعراق عن الطائفية والمناطقية ، فالكل سوف يتم شموله بهذا التجنيد، دون النظر الى دينه او مذهبه “، مضحاً ” عندما يخدم ابن الموصل في البصرة، فهذا يعيد اللحمة الوطنية واواصر الثقة ما بين ابناء الشعب العراقي”.

وكان سروط ، قد قال في تصريح سابق له ، أن ”قانون الخدمة الإلزامية مهم جدًا إذ إن المؤسسة العسكرية مترهلة بشكل كبير ، وبعد عدة سنوات سنكون بحاجة إلى دماء جديدة“.

مضيفاً، أن ” المشروع سيساهم في سحب البطالة عبر توفير فرص ونشاط للعاطلين عن العمل ، من خلال تجنيدهم في الجيش ، والقيام بمختلف المهام ، والقضاء على الانحراف الحاصل في صفوف الشباب، وإعدادهم بشكل سليم“.

وبحسب عبدالخالق العزاوي وهو عضو آخر في لجنة الأمن والدفاع النيابية ، فإن رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة عادل عبدالمهدي أبدى استعداده لدراسة موضوع قانون الخدمة الإلزامة ، بشروط معينة بعد أن طرحته اللجنة للمناقشة.

 

 

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق