اخبار الاقتصاد

حزب بارزاني: خدمة ((الشعبين العراقي والكردستاني)) يكمن في حل قضية الموازنة!

أربيل/شبكة أخبار العراق- اكدت رئيس كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني فيان صبري، الثلاثاء، ان زيارة وفد اقليم كردستان المرتقبة الى بغداد ستكون استمرارا للوفود والزيارات المتبادلة التي حصلت سابقا بين بغداد واربيل، مشيرة الى ان الايام القليلة المقبلة ستشهد “حلحة” للمشاكل وخاصة المتعلقة بالموازنة.وقالت صبري في حديث صحفي ، إن “الوفد الكردي الذي سيأتي قريبا الى بغداد هو استمرار للوفود والزيارات المتبادلة التي حصلت سابقا بين بغداد واربيل”، مبينة ان “استمرار جو التنسيق العالي وتبادل الحوارات بعيدا عن لغة التصعيد هي الخيار الصحيح في ظل التحديات الداخلية والاقليمية التي نعيشها”.واضافت صبري، ان “اللجنة العليا المشكلة لحل المشاكل بين الاقليم والمركز اضافة الى جهود اللجان البرلمانية في برلماني الاقليم والاتحادي جميعها تعمل بشكل مستمر لايجاد حلول للمشاكل العالقة وفق اولويات يتم الاتفاق عليها”، لافتا الى انه “طرحت خلال اللقاءات السابقة بين الطرفين قضية تشكيل لجان فنية لحل المشاكل العالقة والملفات الخلافية واحدا تلو الاخر كملف المناطق المتنازع عليها والمادة 140 والنفط والغاز وصادرات النفط والموازنة”.واكدت صبري، ان “لدينا تفاؤل كبير بان تصل تلك اللجان واللقاءات المستمرة الى نتائج مرضية لتصفير المشاكل، ونعتقد ان الايام القليلة المقبلة ستشهد حلحة لقضية الموازنة بشكل يخدم الشعبين العراقي والكردستاني”، مشددة على ان “حل جميع المشاكل سيكون وفقا للدستور والقوانين النافذة والتفاهمات السياسية”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق