العراق اليوم

الخارجية:نتابع قضية المواطنة العراقية المسنّة التي تعرضت للضرب من قبل ضابط إيراني

 بغداد/شبكة أخبار العراق- أكدت وزارة الخارجية العراقية، اليوم الخميس، أنها تتابع قضية المواطنة العراقية التي تعرضت للضرب في مطار مشهد بإيران.وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية، أحمد الصحّاف، في بيان إن بلاده “تتابع باهتمام بالغ قضية المواطنة العراقية التي تعرضت للضرب في مطار مشهد”​.وأضاف الصحاف، أن “العراق يتعامل مع الوافدين إلى أراضيه بكل إنسانية واحترام، وندعو جميع دول العالم أن تتعامل بالمثل مع العراقيين المتواجدين على أراضيها”،وتناقلت وسائل إعلام أنباء عن تعرض سيدة عراقية كبيرة في السن من أهالي محافظة النجف في الـ18 من أغسطس الجاري، إلى ضرب مبرح من قبل “ضابط” في مطار مشهد الدولي الإيراني.يذكر ان الزائرين العراقيين إلى ايران تعرضوا للضرب والقتل  ولم تتخذ حكومة عبد المهدي أي اجراء بصدد ذلك بل الغت تأشيرة دخول الايرانيين للعراق ومنحت تسهيلات اقتصادية لها وصفت من قبل روحاني وظريف بالخيالية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق