العراق اليوم

صحة كربلاء تعُد خطة طوارئ لزيارة عاشوراء المُرتقبة

وضعت دائرة صحة كربلاء المقدسة خطة طوارئ خاصة لزيارة عاشوراء الإمام الحسين (عليه السلام) التي تصادف في العاشر من الشهر الجاري.

وقال مدير عام الدائرة، الدكتور صباح نور هادي الموسوي في بيان صحفي له، تلقت (وكالة نون الخبرية)، نسخة منه، اليوم الأربعاء، إن ” الدائرة، وضعت خطة طوارئ خاصة لزيارة عاشوراء المرتقبة، وسيتم الشروع بها مطلع الإسبوع المقبل، حيث تم تهيئة ملاكاتها بما يتناسب وحجم هذه المناسبة الكبيرة “. وأضاف الموسوي، إن ” الدائرة أعدت الخطة المناسبة والمبنية على التجارب الناجحة للمناسبات المليونية السابقة، وتم تهيئة المستشفيات والمراكز الصحية والمفارز التي سيتم إدارتها من خلال غرفة عمليات الدائرة، التي ستقوم أيضاً بالتنسيق مع وزارة الصحة والحكومة المحلية والأمانتين العامتين للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية والدوائر الصحية في المحافظات المجاورة وقيادة عمليات الفرات الأوسط / الطبابة العسكرية ومديرية الشرطة وغرفة عمليات المحافظة ودوائرها الخدمية والساندة لغرض تبادل المعلومات وتأمين الحماية لسيارات الإسعاف والشاحنات التي تحمل مساعدات طبية “.وكشف الموسوي، إن ” الخطة تضمنت توزيع (86) سيارة إسعاف، و(32) مفرزة طبية، و (٧) مستشفيات حكومية، إضافةً الى مستشفى الإمام زين العابدين (ع) الجراحي التخصصي التابعة للعتبة الحسينية المقدسة، لأهمية موقعه بالنسبة لحركة الزائرين “، فضلاً عن ” مركز السيدة زينب الكبرى (ع) الجراحي التخصصي “، إلى جانب ” تهيئة (30) فرقة صحية لمراقبة مياه الشرب والأغذية المقدمة للزائرين “، كما إن ” الزيارة ستشهد فتح صالات للطوارئ في المراكز الصحية (العباسية الشرقية، العباسية الغربية، باب بغداد) وتجهيزها بكافة الأدوية والأجهزة والمستلزمات الطبية الضرورية الخاصة بالطوارئ، ورفدها بالملاك الطبي والصحي من المؤسسات الصحية في المحافظة “، ووضع ” كرفان أمام تلك المراكز لتقديم خدمات مباشرة للمراجعين حيث ستكون مجهزة بالأدوية ذات الصرف المباشر لتقليل الزخم على مراكز الطوارئ المذكورة “.وأردف إن ” قسم الصيدلة وبالتنسيق مع الشركة العامة للأدوية قام بتوفير الأدوية والمستلزمات الطبية خاصة المنقذة للحياة وتوزيعها على المستشفيات والمفارز الطبية والمراكز الصحية “، في حين ” يقوم مصرف الدم الرئيسي بحملات التبرع خلال الفترة التي تسبق الزيارة وأثناءها لغرض توفير كميات مناسبة من جميع الأصناف خاصة السالبة منها “، مبيناً إن ” مركز الهندية النموذجي، سيكون بمثابة مركز طوارئ في ليلة العاشر من محرم “. وأفصح إنه ” سيتم زيادة الغطاء السريري لجميع المستشفيات وذلك بتحديد إدخال المرضى للحالات الطارئة حصراً مع إخلاء (المستشفيات) بنسبة (50 %) إعتباراً من السابع من محرم ولغاية إنتهاء الزيارة “. وفي مجال التنسيق والتعاون مع وزارة الصحة والحكومة المحلية، أكد الموسوي، إن ” وزارة الصحة والحكومة المحلية أوعزتا بتذليل الصعوبات والمعوقات التي تعترض القطاع الصحي في الزيارة، ووضع كافة الإمكانيات لدعم وإسناد الجهد الطبي والصحي للدائرة “، لافتاً الى إن ” دائرتي الصحة في بابل والنجف، ستقوم بتقديم الدعم والإسناد الطبي لدائرتنا ضمن الحدود الإدارية للمحافظتين “.

وكالة نون الخبرية: سليم كاظم

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق