اخبار العالم

القائد العام للحرس الثوري الايراني: نرفض التفاوض وأعظم أمنية لترمب هي ان يجلس معنا

أكد القائد العام للحرس الثوري الايراني حسين سلامي، عدم رغبة بلاده بالتفاوض مع الولايات المتحدة.

وزعم سلامي في تصريح نقلته وكالة فارس الإيرانية للأنباء، ان أعظم أمنية لدى الرئيس الأميركي دونالد ترمب، هي ان يجلس لدقائق في حوار مع أحد المسؤولين الإيرانيين، مستدركا ان لا أحد يريد الحوار مع الأعداء، ولا يمكن تسوية مشاكل البلاد من قبلهم، لان التفاوض يعتبر لعبا في ميدان العدو حسب تعبيره، فيما اعتبر سلامي الشروط التي طرحها وزير الخارجية الأميركي، بأنها اصبحت في مزبلة التاريخ.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق