اخبار العراق الان

حزب بارزاني يرد على اتهامه بحفر ابار نفط بالمناطق العربية في نينوى ورفضه عودة اهاليها

بغداد اليوم – خاص

نفى القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني عصمت رجب، الأحد، 08 أيلول، 2019، حفر آبار نفطية جديدة في المناطق المتنازع عليها بمحافظة نينوى من قبل اقليم كردستان.

وقال رجب في حديث لـ(بغداد اليوم)، إنه “قبل عام 2014 كان هنالك حفر وتنقيب للآبار النفطية في عدد من مناطق نينوى المتنازع عليها، ولكن بعد أحداث 16 تشرين الاول 2017 ( دخول القوات العراقية لكركوك والمناطق المتنازع عليها ) توقف التنقيب بسبب عدم اتفاق الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كردستان على ادارة المنطقة”.

وأضاف، أنه “من دون اتفاق وحل مشكلة المادة 140 فلن يحدث أي تنقيب والآن لا يوجد حفر في جميع مناطق نينوى المتنازع عليها” نافياً في الوقت نفسه ” وجود اي طلب بمقايضة الحكومة مناطق حفر تلك الابار باخرى في المناطق المتنازع عليها، لأنه بالاساس لايوجد حفر”.

وكان النائب السابق عن محافظة نينوى عبد الرحمن اللويزي قال في لقاء متلفز، أن “سلطات اقليم كردستان حفرت اباراً في القرى العربية بمحافظة نينوى ومستمرة بذلك، وترفض عودة اهاليها لأن العودة ستكشف عن عمليات الحفر”

واتهمت العضو بائتلاف دولة القانون عالية نصيف في وقت سابق  حكومة كردستان بالتحرك لبيع آبار نفط لتركيا ، مؤكدة أن عملية البيع إن تمت فإنها تمثل مخالفة دستورية وقانونية.

وقالت نصيف في تصريح صحفي إن “عمليات التعاقد على بيع أبار نفطية الى تركيا هي ليست بجديدة ، حيث سبقتها في عام 2009 حادثة مشابهة وتم خلالها استجواب محافظ نينوى السابق اثيل النجيفي في مجلس النواب ، مبينة أن أي حوارات يتم تداولها بهذا الشأن بين حكومة كردستان والحكومة التركية والتي اعترف بها وزير الثروات الطبيعية بحكومة كردستان ، تعني أن هنالك نوايا ذاهبة باتجاه اتفاقات مخالفة للقوانين النافذة”.

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق