اخبار العالم

الخارجية الفرنسية: الإجراءات التي اتخذتها طهران بشأن الاتفاق النووي سلبية لكنها ليست نهائية

أعلنت الخارجية الفرنسية أن قرار إيران الأخير بتقليص التزاماتها في الاتفاق النووي سلبي، إلا انه لا يشكل نقطة اللا عودة بالنسبة للصفقة.

وأكد وزير خارجية فرنسا جان إيف لودريان في تصريح، تصميم فرنسا على اتباع أسلوب الحوار بغية دفع طهران إلى العودة للالتزام الكامل بالاتفاق المبرم عام الفين وخمسة عشر، مشيرا الى ان الإجراءات التي اتخذها الجانب الإيراني سلبية لكنها ليست نهائية، وبإمكانهم العودة إلى كامل التزاماتهم والتخلي عن هذه التصرفات.

جاء هذا التصريح بعد يوم من إعلان إيران عن بدء تشغيل أجهزة طرد مركزي متطورة من شأنها زيادة مخزونها من اليورانيوم المخصب.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق