العراق اليوم

الدهلكي : قتل سجناء بصحبة قوات امنية يثير علامات استفهام

الحياة العراقية

أتهم النائب عن محافظة ديالى رعد الدهلكي، الاثنين، القوات الامنية بانها ” مخترقة “، مبينا ان تمكن مسلحين من قتل سجناء تصطحبهم دورية امنية دون ان يصاب عنصر امني بأذى يثير علامات استفهام.
وقال الدهلكي في بيان ورد، الحياة العراقية ، ان”استهداف دورية تنقل سجناء من المحكمة الى سجن المقدادية وقتل سجينين من المخفورين مع الدورية، امر يثير العديد من علامات الاستفهام”.
واشار الى، ان”اولى تلك العلامات هي غياب الاجهزة الامنية حين تحصل هكذا حوادث بوضح النهار وتستهدف دوريات امنية من قبل مسلحين منفلتين دون أي رد حقيقي”.
واضاف، ان”طبيعة العملية وعدم سقوط اي ضحايا آخرين باستثناء السجينين المستهدفين ، تعطينا انطباعاً بوجود اتفاق مسبق، وان صح هذا الامر فهذا معناه أن المؤسسة الامنية مخترقة بشكل علني وهنالك بيع وشراء لأرواح المواطنين في مزادات تلك الجماعات المنفلتة “.
واستدرك الدهلكي انه :” في حال كانت الاجهزة الامنية بالمحافظة غير قادرة على حماية السجناء الذين ترافقهم فكيف ستحمي المواطنين في منازلهم ، مايجعلنا امام واقع يستوجب ارسال قوات داعمة من بغداد وسحب يد القوات الامنية من المناطق في المحافظة والعمل على اعادة التقييم لهم واستبعاد ومعاقبة الفاشلين والفاسدين من بين صفوفها ، بعد أن ثبت لنا وللحكومة المحلية والاتحادية وبشكل قاطع عجزها الكامل عن حماية ابناء المحافظة بل تحول بعض عناصرها إلى أدوات بيد الجماعات المنفلتة “.
وأفاد مصدر أمني، امس الأحد، بمقتل سجينين في هجوم مسلح أثناء عودتهما من المحكمة شمال شرق ديالى.
وقال المصدر، لـ/موازين نيوز/، إن “سجينين قتلا في تقاطع أبو جسرة، بعد فتح النيران على الدورية الامنية التي تقلهما خلال عودتهما من المحكمة الى مديرية المقدادية”.
وأضاف، أن “أحد السجناء لديه قرار الافراج والثاني متهم بالارهاب”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق