العراق اليوم

في ذكرى عاشوراء.. رسائل من السليمانية الى كربلاء

بعث المعزون في حسينية الامام الحكيم في مدينة السليمانية رسائل عدة منها الى كربلاء المقدسة، مشيدين بدور فقيد الامة مام جلال في بناء هذه الحسينية التي اصبحت منبرا ومركزا لاقامة واحياء شعائر ال البيت في هذه المدينة.

أقام مسجد وحسينية الحكيم في مدينة السليمانية، اليوم الثلاثاء 9-10-2019، استذكار واقعة الطف واستشهاد الامام الحسين عليه السلام عبر اقامة شعائر والخروج بموكب داخل المدينة.

وانطلقت مسيرة الموكب التي شارك فيها الرجال والنساء إنطلاقاً من مسجد (حسن لوكا) وذهابا باتجاه مسجد وحسينية الحكيم، المشاركون كانوا من مختلف طوائف المدينة من المسلمين الشعية والسنة ومن القوميتين الكوردية والعربية ومجموعات أخرى من المواطنين في هذا الاحتفال والتي تشير إلى التعايش السلمي والمتناغم بين جميع العراقيين بدون فرق او تمييز ومن كل فئات الشعب العراقي، بعدها أكملت المواكب الحسينية مراسم العزاء وقراءة المقتل ومن ثم تناول الغذاء لإستكمال مراسيم عاشوراء بقراءة المرثيات للامام الحسين عليه السلام.

وقال الشيخ عقيل الفتلاوي، ممثل العتبة العباسية لـ PUKmedia: اننا اليوم نبعث رسالة من السليمانية الى محافظة كربلاء، مفادها ان ثورة الامام الحسين مستمرة ضد الظلم والفساد والطغيان، لان الامام خرج في سبيل الاصلاح في امة جده.

واضاف: ان الرسالة الثانية التي ابعثها من هذه المدينة المباركة، هي ان العراق هو بلد لجميع الاديان والطوائف والدليل على ذلك من يشاهد الجموع التي خرجت في هذه المسيرة العاشورائية في هذه المدينة المباركة والتي انتهت في هذه الحسينية التي بادر في بنائها فقيد الأمة مام جلال رحمه الله.

وقال الشيخ عصمت الخاقاني امام مسجد وحسينية الحكيم في مدينة السليمانية لـ PUKmedia: نعزيكم والعالم الاجمع بذكرى عاشوراء، استشهاد الامام الحسين عليه السلام، فهوة عبرة وعبرة، اذ مثل الامام كل القيم الاسلامية التي جاء بها وجسدها على ارض الواقع بدمه وماله وعياله.

واضاف:  ان الامام الحسين خرج من اجل تصحيح المسار الذي انحرف عن مساره الصحيح ولولا الحسين ما بقي للاسلام من رسم، ونحن في هذه الايام نعيش حالة استثنائية في عراقنا واقليم كوردستان ونوجه رسالة الى السياسيين للمطالبة بحقوق الشعب العراقي اجمع.

وقال الدكتور عباس علي لـ PUKmedia ، وهو احد المشاركين في عزاء الامام الحسين عليه السلام اننا كل سنة نحيي ذكرى استشهاد في هذه المحافظة الحية وهي عاصمة الثقافة.

واضاف: اننا نشكر جميع القوات الامنية من الشرطة والاسايش والمرور على تسهيلهم لاحياء مراسيم عاشوراء الحسين عليه السلام في هذه المدينة.

 

 

PUKmedia هاميار علي

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق