اخبار العراق الان

قنبر: الصدر لا يستطيع قطع علاقته بإيران رغم أنها اغتالت والده

 أوضح رئيس حزب ‹المستقبل الدستوري العراقي› انتفاض قنبر، اليوم الأربعاء، أن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بصفته زعيم سياسي وديني شيعي لابد أن تكون لديه علاقات مع إيران خصوصاً أن إيران لديها نفوذ قوي داخل العراق، مؤكداً أن رجال الدين الشيعة لا يمكنهم الخروج عن المدار الإيراني، فيما أشار إلى أن هناك اعتقاد وقصص كثيرة تشير إلى أن اغتيال السيد محمد محمد الصدر والد مقتدى لم يكن على يد المخابرات العراقية بل على يد عملاء إيران لكونه كان ينادي بالحوزة العربية.

وقال قنبر لـ (باسنيوز)، إن «زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بصفته زعيم سياسي وديني شيعي لابد أن تكون لديه علاقات مع إيران خصوصاً أن إيران لديها نفوذ قوي داخل العراق»، مؤكداً أن «رجال الدين الشيعة لا يمكنهم الخروج عن المدار الإيراني»، مبيناً بأن «بعض رجال الدين الشيعة قد يبتعدون عن المدار الإيراني قليلاً ولكنهم لا يخرجون عنه مطلقاً لكونهم يخافون من مصير خطير قد يهدد حياتهم».

انتفاض قنبر

أضاف رئيس حزب ‹المستقبل الدستوري العراقي›، أن «هناك اعتقاد وقصص كثيرة تشير إلى أن اغتيال السيد محمد محمد الصدر والد مقتدى لم يكن على يد المخابرات العراقية بل على يد عملاء إيران لكونه كان ينادي بالحوزة العربية»، مضيفاً بأن «مقتدى الصدر قد يضع في حسبانه قضية أن إيران قد اغتالت والده في شأن علاقته معها، وهو لا يستطيع قطع علاقته معها ولن يستطيع أحد أن يقف بوجه المصالح الإيرانية ومع مصالح الشعب العراقي إذا لم يضعف نظام الملالي في إيران».

يذكر أن مواقع التواصل الاجتماعي قد تناقلت، أمس الثلاثاء، صوراً حديثة تجمع المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، وزعيم التيار الصدري في العراق مقتدى الصدر، وإلى جانبهما قائد ‹فيلق القدس› قاسم سليماني، في مجلس عزاء بذكرى عاشوراء في إيران.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق