اخبار العراق الان

نائب عراقي يتهم مليشيات الحشد بمحاولة اغتياله ونائب محافظ الموصل : استخفاف بالقانون والدستور

اتهم النائب في البرلمان العراقي عن محافظة نينوى(مركزها الموصل) شيروان دوبرداني ، ونائب محافظ نينوى سيروان روژبياني، اليوم الخميس، اللواء 30 التابع لكليشيات الحشد الشعبي بتنفيذ محاولة إغتيال فاشلة لهما في سيطرة كوكجلي (شرقي الموصل).

وذكر المكتب الإعلامي للدوبرداني في بيان تلقت  (باسنيوز) نسخة منه ، أن ” دوبرداني، و روژبياني تعرضا لمحاولة إغتيال فاشلة، حيث أستهدفهم عناصر من الحشد الشعبي اللواء 30 والجيش في سيطرة كوكجلي “.

وأضاف البيان ، أن “هذا الإعتداء يعتبر خرقا و اعتداء على الدستور، سيما وأن للنائب في البرلمان حصانة ، واعتراض طريقه والاعتداء على موكبه مع نائب المحافظ يعتبر استخفافاً بالقانون والدستور”.

موضحاً ، أن “قيام عدد من عناصر تابعة للواء 30 الحشد الشعبي و الجيش العراقي، بمحاولة الاغتيال، يشكل سابقة خطيرة لا يمكن السكوت عليها و لا بد من الوقوف عندها واتخاذ الاجراءات القانونية بحق المعتدين ” .

منوهاً ، إلى أنه ” تم اختطاف أربعة عناصر من حمايات عضو البرلمان ونائب محافظ نينوى ، والاعتداء عليهم بالضرب والسب والشتم ليتم الافراج عنهم بعد ساعات من اختطافهم  ، فيما تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج”، مشيرا إلى ان هذا الاعتداء يتضمن رسالة موجّهة الى دوبرداني و روژبياني و “محاولة لترهيبهم “.

واردف البيان ، أن هذه الحادثة من شأنها خلق ” الوضع الإستثنائي ” و إعتماد سياسة ” الأمر الواقع ” لزعزعة  الوضع في الموصل وخصوصا في سهل نينوى ” أذ يعتبر اعتداء على سيادة ممثل عن هيئة تشريعية دستورية”.

وطالب البيان “رئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق عناصر الجيش والحشد”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق