العراق الان

الصدر يدعو أنصاره إلى الانسحاب التكتيكي ويلوح بالرد على اعتداءات طالت المتظاهرين

عراق برس
مصدر الخبر / عراق برس

بغداد –عراق برس-11شباط/فبراير حمل زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، اليوم السبت، 11 شباط، 2017، رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، مسؤولية الاعتداءات على المتظاهرين في ساحة التحرير، فيما لوح بالرد على تلك الاعتداءات .

 

وقال الصدر في بيان ، إن ” بعض الجهات المجهولة استعملت القوة المفرطة ضد المتظاهرين العزل، فعلى الامم المتحدة والمؤسسات الحقوقية التدخل فورا لانقاذ المتظاهرين السلميين”.

 

وأضاف: “ونحمل المسؤولية لرئيس الوزراء الذي يدعي مناصرته للاصلاح”، مهدداً: “وسيكون ردنا نحن الثوار اقوى في المرة القادمة فدماء شهدائنا لن تذهب سدى”.

 

وتابع: “حفاظاً على دماء الابرياء وانقاذها من ايادي الارهاب الحكومي ارجو الانسحاب التكتيكي الى اشعار اخر”.

 

وسقط ما لايقل عن قتيلين وعشرات المصابين، اليوم السبت، 11 شباط، 2017، في اشتباكات بين القوات الأمنية والمتظاهرين الموالين لزعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، اثناء محاولتهم عبر جسر الجمهورية باتجاه  المنطقة الخضراء.

 

وحاولت  القوات الأمنية تفريق المتظاهرين الذين انتقلوا من ساحة التحرير الى المنطقة الخضراء ، وفق بيان القي نيابة عن مقتدى الصدر بين المتظاهرين.

 

واطلقت  القوات الأمنية النار والغاز المسيل للدموع على المتظاهرين، ما أسفر عن مقتل شخصين واصابة العشرات.

 

وكانت اللجنة المشرفة على التظاهرات التي تشهدها العاصمة العراقية بغداد، اليوم السبت، طالبت البرلمان “بعقد اجتماع عاجل وفوري ليصوت على إعفاء أعضاء المحاصصة الحزبية في مفوضية الانتخابات”.

 

كما طالبت أعضاء مفوضية الانتخابات التابعين للمحاصصة الحزبية “بتقديم الاستقالات الجماعية فوراً، فضلاً عن مطالبة الجهات المسؤولة وأصحاب القرار بإصدار قانون لتشكيل مجلس مفوضين للمفوضية من (المستقلين التكنوقراط) فوراً”.

 

واحتشد الآلاف من المتظاهرين، صباح اليوم السبت، في ساحة التحرير وسط العاصمة العراقية بغداد، للمشاركة في المظاهرة “المليونية” التي دعا إليها زعيم التيار الصدري. انتهى (1)

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من عراق برس

عن مصدر الخبر

عراق برس

عراق برس

أضف تعليقـك