اخبار العراق الان

المرور: وفيات حوادث السير في2017 فاقت خسائر العمليات الإرهابية

أعلنت مديرية مرور محافظة البصرة، اليوم الأحد، إن نسبة الوفيات في الحوادث المرورية التي وقعت خلال العام 2017 الماضي، فاقت نسبة الوفيات في الحوادث الأخرى ومنها الحوادث الإرهابية في عموم العراق، استناداً للبيانات التي أظهرها مركز عمليات الطوارئ في وزارة الصحة، الذي أكد وجود ارتفاع بنسبة الوفيات في حوادث الطرق إلى أعلى نسبة بين الوفيات.

وقال مدير قسم الإعلام والعلاقات العامة في مرور البصرة العقيد رياض العيداني في تصريح لراديو المربد، إن الكتاب الذي ورد من الدفاع المدني في المحافظة والخاص بحضورهم لمؤتمر سابق بوزارة الصحة المتعلق بحوادث 2017، أكد هذه النسب حسب إحصائيات أعلن عنها مركز العمليات.

وأشار العيداني إلى إن وزارة الصحة صنفت الوفيات والحوادث خلال العام 2017، والتي بينت إن الخسائر البشرية التي تسببت بها الحوادث الإرهابية تأتي بالمرتبة الثانية نسبةً إلى حوادث المرور، فيما تأتي وفيات حوادث الصعق الكهربائي بالمرتبة الثالثة، ومن ثم وفيات حوادث الغرق.

وارجع أسباب الحوادث المرورية إلى عدة نقاط، منها.

–    عدم وجود إنارة ليلية في الطرق الخارجية والسريعة والتي تخص دائرة الكهرباء.

–     عدم فصل جانبي الطرق الى (ذهاب وإياب)، والذي يتعلق امره بمديريات البلدية.

–     عدم توفر كاميرات المراقبة لتحديد السرعة ومحاسبة والمقصرين.

–     افتقار بعض الجسور والطرق السريعة إلى اسيجة جانبية (محجرات).

–    ، وجود مطبات وتخسفات في الطرق الرئيسية.

–    عدم وجود علامات تحذيرية في الطرق الرئيسية والخطوط السريعة والعلامات الطارئة.

–     استخدام بعض سائقي المركبات للهواتف المحمولة اثناء القيادة.

–     عدم توفر مستلزمات السلامة والامان في بعض المركبات.

–    عدم توفر مراكز للاسعاف الفوري في الطرق الخارجية لغرض سرعة وصول المصابين ومعالجتهم.

وفيما يتعلق بالاجراءات التي تحد من الحوادث بين العيداني، ان مديرية مرور البصرة ستعقد اجتماعا مع ضباط الطرق الخارجية لوضع آلية جديدة للحد من هذه الحوادث، والتي سيتم خلاله التركيز على بث النصح والإرشادات وتشكيل المفارز ومحاسبة سواق المركبات على السرعة المفرطة، فضلا عن توزيع مطبوعات توصي بضرورة ربط حزام الأمان.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من راديو المربد

عن مصدر الخبر

راديو المربد

راديو المربد

أضف تعليقـك