اخبار العراق اليوم

حزب البارزاني:العبادي لايريد حل الخلافات بين بغداد وأربيل

 أربيل/شبكة أخبار العراق- حمل الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني، الخميس، الحكومة الاتحادية مسؤولية عدم حل المشاكل والازمات بين بغداد واربيل. وقال مسؤول اعلام الحزب سعيد مموزيني، في تصريح صحافي له اليوم: إن “الحكومة الاتحادية لا تريد انهاء المشاكل بين بغداد واربيل وهي من تتحمل عدم حلها لأنها لم تف بوعدها التي قطعها رئيس الوزراء لشعب اقليم كردستان بتوزيع الرواتب والمستحقات المالية”.وأضاف مموزيني، أن “تأخر انهاء حل الازمة يعود لأسباب انتخابية والا فأن هنالك الكثير من القضايا قد حسمتها الوفود الفنية مثل المطارات والمعابر، ولكن رئيس الوزراء حيدر العبادي لايزال يصر على عدم اعادة افتتاحها رغم كونها حقوق طبيعية لسكان الإسكان”.وأكد مموزيني، أن “حكومة كردستان اعلنت التزامها بكافة الشروط التي وضعتها بغداد”.وكان رئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني قد زار، يوم السبت (20 من كانون الثاني 2018)، العاصمة بغداد على رأس وفد رفيع المستوى وعقد اجتماعا مع رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، بعد أربعة أشهر من انقطاع العلاقات الدبلوماسية والسياسية بين بغداد وأربيل على إثر إجراء الأخيرة استفتاء للانفصال عن العراق.وتشهد العلاقة بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان توترا كبيرا، بعد إجراء الأخير استفتاء على الانفصال في الخامس والعشرين من أيلول الماضي 2017، ما دفع رئيس الحكومة حيدر العبادي إلى فرض إجراءات عدة بينها إيقاف الرحلات الدولية في مطاري أربيل والسليمانية، ومطالبة الإقليم بتسليم المنافذ الحدودية البرية كافة.ووجه القائد العام للقوات المسلحة العبادي، في (16 تشرين الأول 2017)، القوات الأمنية بفرض الأمن في محافظة كركوك والمناطق المتنازع عليها، حيث تمكنت القوات الاتحادية من فرض الامن والانتشار في جميع مناطق كركوك والمتنازع عليها في ديالى وصلاح الدين ونينوى.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة اخبار العراق (INN)

عن مصدر الخبر

شبكة اخبار العراق (INN)

شبكة اخبار العراق (INN)

أضف تعليقـك