اخبار العالم

الأمم المتحدة: أكثر من 10 آلاف قتيل ومصاب في الحرب بأفغانستان العام الماضي

قالت الأمم المتحدة في تقريرها السنوي حول حجم الخسائر البشرية في أفغانستان الخميس، إنه للعام الرابع على التوالى، قتل وأصيب أكثر من 10 آلاف مدني في الصراع في أفغانستان.

وأوضحت الأمم المتحدة أن 3438 شخصاً قتلوا كما أصيب 7015 آخرون، فيما يعد تراجعاً بنسبة 9% مقارنة بعام 2016، مضيفة أنه ليس لديها رؤية كاملة بشأن الموقف في بعض أنحاء الدولة بسبب سيطرة حركة طالبان.

وتعتبر الهجمات الانتحارية والمعقدة إلى جانب استخدام العبوات الناسفة بدائية الصنع السبب الرئيسي لوقوع خسائر بشرية، مثلت نحو 40% من حجم الخسائر المدنية خلال عام.

وتسببت الهجمات الانتحارية والمعقدة في وقوع 22 % من الخسائر بواقع 605 قتلى و1690 مصابا، حيث وقع 16% من هذه الخسائر في العاصمة كابول فقط.

وقد أدى الهجوم الأكبر أمام السفارة الألمانية في كابول إلى مقتل 92 شخصاً وإصابة 491 آخرين، بحسب التقرير. وكان الرئيس الأفغاني أشرف غني قد تحدث في وقت سابق عن وقوع 150 قتيلاً.

وكان حجم الخسائر البشرية الناجمة عن الهجمات الانتحارية والمعقدة قد ارتفع في أنحاء البلاد بنسبة 17% مقارنة بعام 2016، مما يمثل أعلى عدد خسائر بشرية يتم تسجيله منذ بدأت الأمم المتحدة التوثيق عام 2009.

ومثلت الاشتباكات البرية 33% من حجم الخسائر المدنية، بانخفاض بنسبة 19% مقارنة بعام 2016.

ويرجع هذا التراجع بصورة أساسية إلى التزام القوات الأمنية الأفغانية بمزيد من الحذر تجاه وقوع خسائر فى الأرواح بين المدنيين، من خلال الحد من إطلاق النار العشوائي في المناطق المكتظة بالسكان على سبيل المثال.

التدوينة الأمم المتحدة: أكثر من 10 آلاف قتيل ومصاب في الحرب بأفغانستان العام الماضي ظهرت أولاً على قناة التغيير الفضائية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة التغيير (INN)

قد يعجـــــبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *