منوعات

رحيل الأديبة اللبنانية العالمية إميلي نصر الله

سي ان جي الاخبارية
مصدر الخبر / سي ان جي الاخبارية

متابعة/SNG- توفيت الأديبة اللبنانية العالمية إميلي نصر الله ، الأربعاء، بعد صراع مع المرض، وفقا لما ذكرت وسائل إعلام لبنانية.

وكانت إميلي قد ولدت عام 6 يوليو 1931 في قرية الكفير بجنوب لبنان، وتلقت تعليمها الجامعي في جامعة بيروت (الجامعة الأميركية حاليا) وحصلت منها على شهادة الماجستير عام 1958 .

وتزوجت من فيليب نصر الله وأنجبت أربعة أبناء هم: رمزي ومها وخليل ومنى.

وعملت صحفية ومعلمة ومحاضرة في الجامعة، بالإضافة إلى نشاطها في مجال حقوقِ المرأة.

نشرت “طيور أيلول” وهي أول رواية لها عام 1962 وحازت على من خلالها على ثلاث جوائز أدبيه.

ونشرت لاحقا عددا من الروايات والمجموعات القصصية للأطفال، منها : شجرة الدفلى (رواية)، الرهينة (رواية)، وتلك الذكريات (رواية)، والجمر الغافي (رواية)، ويوميات هر (قصص أطفال)، وجزيرة الوهم (قصص أطفال)، وعلى بساط الثلج (قصص أطفال)، بالإضافة إلى عملها الموسوعي في 6 أجزاء ” نساء رائدات من الشرق”

وحصلت على جوائز عديدة منها جائزة الشّاعر سعيد عقل في لبنان وجائزة مجلّة فيروز وجائزة جبران خليل جبران من رابطة التّراث العربيّ في أستراليا، كما تم تكريمها من قبل الرئيس اللبناني ميشال عون بوسام الأرز، وترجمت أعمالها إلى العديد من اللغات مثل الإنجليزية والفرنسية والإسبانية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من SNG

عن مصدر الخبر

سي ان جي الاخبارية

سي ان جي الاخبارية

أضف تعليقـك