اخبار العراق اليوم

كوبيتش يدعو الحكومة إلى ضمان أمن المرشحين للانتخابات

بغداد/شبكة أخبار العراق-ادان السفير يان كوبيش ممثل الامني العام للأمم المتحدة في العراق،الاثنين، محاولة اغتيال مرشح في كركوك فيما دعا للحذر من هجمات تستهدف المشاركين بالانتخابات.وقالت بعثة الامم المتحدة بالعراق في بيان تسلمت بغداد اليوم نسخة منه، “يُدين الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق السيد يان كوبيش بشدّةٍ التفجير الجبان الذي استهدف موكبَ مرشح الجبهة التركمانية للانتخابات البرلمانية في كركوك، والذي أوقع عدداً من الضحايا”.ونقل البيان عن كوبيش قوله ان ” هذه أنباءُ مزعجةٌ للغاية، وهي مصدرُ قلقٍ بالغ. إذ يأتي هذا الهجوم الأخير بعد يومين من إطلاق النار على موكب أحد المرشحين التركمان على طريق بغداد – كركوك. وأشارت التقارير إلى تعرض سيارة مرشحٍ عن ائتلاف الوطنية لإطلاق نارٍ جنوب بغداد”.ودعا كوبيش “السلطات العراقية إلى ضمان أمن القوى السياسية والممثلين والمرشحين والناخبين، وضرورة توخي المزيد من اليقظة خلال الفترة المقبلة لإحباط محاولات التخويف وتقويض السلام والاستقرار”.وكان مصدر أمني، أفاد ، بانفجار سيارة مفخخة امس الاحد، استهدفت المرشح للإنتخابات البرلمانية المقبلة، عن جبهة تركمان كركوك، (عمار هدايت كهية).واوضح المصدر،إن “الإنفجار نجم عن مركبه مركونة على الطريق العام بمنطقة معارض بيع السيارات في حي الخضراء وسط مدينة كركوك، واستهدف موكب مرشح للانتخابات، وادى لمقتل مدني وإصابة 11 آخرين بجروح متفاوتة، بينهم ثلاثة من حماية المرشح”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة اخبار العراق (INN)

عن مصدر الخبر

شبكة اخبار العراق (INN)

شبكة اخبار العراق (INN)

أضف تعليقـك