اخبار العراق الان

القوة الجوية يتأهب لاصطياد المالكية في كربلاء

جريدة المدى
مصدر الخبر / جريدة المدى

 الإصابة تبعد سدير عن قائمة شنيشل

 بغداد / حيدر مدلول

اختتم فريق القوة الجوية لكرة القدم حامل اللقب، وحداته التدريبية، مساء أمس الإثنين، على ملعب كربلاء الدولي في محافظة كربلاء، تحضيراً لمواجهة فريق المالكية البحريني بالساعة السادسة مساء اليوم الثلاثاء في مباراة مؤجلة من الجولة الأولى من مرحلة الاياب لحساب المجموعة الأولى لمنطقة غرب آسيا بكأس الاتحاد الآسيوي 2018.
واختار مدرب فريق القوة الجوية لكرة القدم راضي شنيشل، القائمة النهائية المكوّنة من 22 لاعباً، لخوض هذه المباراة، تتكون من (فهد طالب وأمجد رحيم وحيدر رعد وأحمد عبد الرضا وسامح سعيد والكرواتي سباستيان وسامال سعيد ومصطفى محمد معن وشهاب رزاق فرحان وزاهر ميداني والكرواتي سنن مموفيتش وكرار علي بري وفهد كريم وعلي بهجت ومصطفى حسين وهمام طارق وأحمد أياد وأحمد عبد الأمير وعلي يوسف وأمجد راضي وحمادي أحمد وعماد محسن) فيما حالت الإصابة التي تعرض لها صانع الألعاب صالح سدير في المباراة الأخيرة مع فريق النجف دون مشاركته في المباراة، حيث يحتاج الى شهر من أجل العودة الى الملاعب.
وباتت النقاط الثلاث في غاية الأهمية لفريق القوة الجوية من أجل مواصلة آماله في المنافسة على خطف بطاقة التأهل الوحيدة عن المجموعة الأولى الى دور نصف النهائي لمنطقة غرب آسيا بالنسخة الحالية من كأس الاتحاد الآسيوي في إطار رحلته نحو الحفاظ على اللقب الذي أحرزه في الموسمين الماضيين بوجود مجموعة متميزة من اللاعبين الذين يتمتعون بالخبرة الى جانب اللاعبين المحترفين الذين استطاعوا أن ينسجموا بسرعة كبيرة تحت قيادة الملاك التدريبي في المباريات المحلية التي حقق فيها الفريق المركز الثالث برصيد 45 نقطة، بانتهاء الدور الثالث من مرحلة الاياب بالموسم الكروي الحالي.
ويمتلك الملاك التدريبي لفريق القوة الجوية معلومات جيدة عن منافسه فريق المالكية البحريني ثالث المجموعة، حيث استطاع أن يرصد نقاط القوة والضعف والخلل الموجودة في خطوط الأخير بعد مشاهدته فيديو المباراة الاخيرة التي خاضها مع فريق السويق العماني على ملعب نادي السيب بالعاصمة مسقط، وانتهت بفوزه بهدفين مقابل هدف واحد حيث وضع خطة تكتيكية جديدة تعتمد على الهجوم الخاطف والسريع منذ بداية المباراة في ظل عودة المهاجمين حمادي أحمد وأمجد راضي الى ممارسة هوايتهما في هز شباك مرمى الخصوم سواء كان في دوري الكرة الممتاز أو دور المجموعات في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي 2018 من أجل تسجيل هدف مبكر يعطيه الطمأنينة في مواصلة الضغط سعياً لتسجيل المزيد من الأهداف في الدقائق المتبقية من الشوطين. ويأمل في أن يخرج فيها فائزاً في النهاية من أجل خطف صدارة المجموعة الاولى بأنتظار أن يحقق ثلاث نقاط ثمينة معززة بوافر من الأهداف في المباراة المقبلة التي سيلعبها مع فريق السويق العماني مساء يوم الرابع والعشرين من شهر نيسان الحالي، على ملعب كربلاء الدولي من اجل حجز تذكرة العبور الى دور نصف النهائي لمنطقة غرب آسيا في اطار مسيرته لنيل لقب ثالث في تلك البطولة الآسيوية التي سيكون فيها آخر مشاركه له قبل الانتقال في الموسم المقبل للعب في منافسات دوري الأبطال .
وستكون مواجهة المالكية البحريني أول مباراة رسمية يخوضها فريق القوة الجوية على ملعب كربلاء الدولي بعد قرار مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم بالسماح للمنتخبات الوطنية والاندية العراقية باللعب من جديد لقاءاتها الرسمية على ملاعب مدن أربيل في أقليم كردستان وكربلاء والبصرة في الاجتماع الأخير الذي ضيّفته العاصمة الكولومبية بوغوتا يوم السادس عشر من شهر آذار الماضي، حيث سيقف عاملا الأرض والجمهورالى جانب اللاعبين الذين وضعوا نصب أعينهم نحو تجديد الفوز على فريق المالكية البحريني من أجل العودة الى العاصمة بغداد فرحين بما تحقق من انجاز جديد لفريقهم الذي يعيش في المواسم الثلاثة الأخيرة في أوج التألق في ظل الدعم والرعاية التي يحظى بها من قبل إدارة النادي.
ويحتل فريق القوة الجوية المركز الثاني برصيد ثماني نقاط في ترتيب المجموعة الأولى بعد فوزه على فريق السويق العماني (2-1) وعلى المالكية البحريني (4-3) وتعادله (2-2) و(1-1) مع فريق الجزيرة الأردني، بانتهاء الدور الثاني من جولة الاياب لمنطقة غرب آسيا، متخلفاً عن فريق الجزيرة الأردني المتصدر برصيد إحدى عشرة نقطة وجاء فريق المالكية البحريني بالمركز الثالث في ست نقاط، في ما يقبع فريق السويق العماني في المركز الأخير بدون رصيد من النقاط.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة المدى

عن مصدر الخبر

جريدة المدى

جريدة المدى

أضف تعليقـك