اخبار العالم

ألمانيا تبدي استعدادها للتوسط بين روسيا والدول المؤيدة لضرب سوريا

الغد برس
مصدر الخبر / الغد برس

متابعة/ الغد برس:

أكد وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، اليوم الثلاثاء، إن بلاده تتمتع بدور متميز يمكّنها من الوساطة بين روسيا والدول ذات الصلة بشأن القضية السورية.

وأيدت ألمانيا الهجوم الثلاثي على سوريا، لكنها لم تشارك بأي دور فيها، نظرا لتوتر العلاقة بين ميركل والرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.

ووصفت ميركل أي عمل عسكري ضد سوريا بـ “الضروري” لتفعيل اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية.

وشدد ماس، في مؤتمر صحفي مع وزيرة الخارجية الكندية، كريستيا فريلاند، على أن بلاده يمكنها “فتح قناة حوار مع موسكو”.

وفي وقت سابق، قال ماس إن “قمة السبع الكبار المرتقب انعقادها في كندا الصيف المقبل ستبحث إطلاق عملية تسوية سياسية في سوريا”.

وكانت سوريا قد تعرضت، فجر السبت الماضي، إلى قصف صاروخي شنته وحدات القوات الأمريكية والبريطانية والفرنسية، في وقت أعلنت القيادة العامة للجيش السوري أن الضربة الثلاثية، شملت إطلاق حوال 110 صواريخ باتجاه أهداف سورية في دمشق وخارجها.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من الغد برس

عن مصدر الخبر

الغد برس

الغد برس

أضف تعليقـك