اخبار العراق الان

تمزيق دعايات المرشحين.. البعض يئس من التغيير واخرون يسرقون اطارها (صور)

قناة السومرية
مصدر الخبر / قناة السومرية

السومرية نيوز/ بغداد     بعدسة علي جاسم
خلال الايام الاولى لبدء الدعاية الانتخابية، ماتزال عملية تمزيق وحرق وسرقة صور المرشحين للانتخابات العراقية مستمرة، من اتخاذ اجراء لإيقاف التجاوزات على تلك الدعايات.

ووفقاً لمنظمة معنية بشؤون الانتخابات يوجد نحو ثلاثة ملايين يافطة وصورة وبوستر بعموم مدن العراق، بمعدل 300 لكل مرشح في الانتخابات.

وقال مسؤول بوزارة الداخلية إن “مفوضية الانتخابات طلبت المساعدة في كبح اعتداءات المواطنين بتمزيق الصور أو حرقها وسرقة الإطار الخشبي أو الحديدي الذي يحويها”، مشيرا الى ان “نحو ألفي مرشح من مختلف الأحزاب والتوجهات السياسية في عموم مدن العراق سجلوا شكاوى في اليومين الماضيين تتعلق بتمزيق صورهم أو سرقتها”.

وتابع أن “هذه الحوادث شملت مدن إقليم كردستان أيضاً، ما يعد تطوراً جديداً”، موضحا ان “الانتخابات السابقة شهدت عمليات تمزيق أو إتلاف محدودة لكن هذه المرة تعد الأوسع”.

ورفض المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، اعتبار ذلك عملاً ممنهجاً أو مخططاً له من قبل جماعات معينة”، لافتا الى ان “ذلك هو رد فعل المجتمع على يأسهم من أن تحمل الانتخابات الحالية أي تغيير”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة السومرية

عن مصدر الخبر

قناة السومرية

قناة السومرية

أضف تعليقـك