اخبار العراق الان

اليوم العالمي للسمنة أرقام صادمة ونصائح لتفادي بدانة الأطفال

سي ان جي الاخبارية
مصدر الخبر / سي ان جي الاخبارية

متابعة/SNG- البدانة مرض كما صنفتها منظمة الصحة العالمية، وكما أن لكل مرض دواع وأسباب لنشوئه، البدانة كذلك لها مقدمات تسبق الإصابة بها، ويجب لفت النظر إليها، بغية تفاديها.

فقد أوضحت دراسة جديدة لمنظمة الصحة العالمية أن معدلات البدانة لدى الأطفال والمراهقين ارتفعت 10 أضعاف على مستوى العالم خلال الأربعين عاما الماضية. وفقا لـ”بي بي سي”.

وحلل الباحثون بيانات مؤشر كتلة الجسم لقياس الوزن من جميع أنحاء العالم تقريبا وتوصلوا إلى أن عدد البدناء من الأطفال ارتفع من ستة ملايين إلى 47 مليونا خلال الفترة من عام 1975 وحتى عام 2016.

وظهر الاتجاه نفسه لدى الفتيات إذ ارتفعت أعداد البدينات منهن من خمسة ملايين إلى خمسين مليونا. وسُجلت أعلى معدلات البدانة في جزر بولونيزيا المنتشرة في منطقة المحيط الهادي، لكن الولايات المتحدة وبعض الدول في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تقترب من هذه المعدلات.

والعنوان الأساسي لليوم العالمي للسمنة 11 أكتوبر/تشرين الأول هذا العام هو “المستقبل”، وهو ما يضع مشكلة البدانة بين الأطفال تحت المجهر ويدعو الى ذكر أهم أسباب البدانة التي تصيب الأطفال.

فمشاهدة التلفزيون لساعات، وتناول أطعمة سريعة ووجبات خفيفة غير صحية مقابل الشاشة من أكثر السلوكيات والعادات اليومية التي تكسب الأطفال المزيد من الوزن. لكن إلى جانب ذلك هناك أسباب أخرى لهذه السمنة يمكنك تفاديها، إليك أهمها:

السهر: الذهاب إلى الفراش في وقت متأخر يؤثر سلباً على الساعة البيولوجية، وتوازن الهرمونات، وهو من أسباب اكتساب الوزن لدى الصغار والكبار.

الإفطار: لا ينبغي للطفل الذهاب إلى المدرسة قبل تناول وجبة إفطار جيدة ومتوازنة. تخطي الإفطار يزيد الشهية طوال اليوم، ويدفع باتجاه أكل وجبات خفيفة غير صحية. نقص النوم. بينت دراسات أن نقص عدد ساعات النوم أحد أسباب زيادة الوزن.

المشروبات السكرية: تحتوي العبوة من مشروبات الصودا والعصائر المحلاة على أكثر من 8 ملاعق سكر غالباً، وفي بعض الأحيان تصل إلى 11 ملعقة، في الوقت الذي لا تمنح فيه إحساساً بالشبع، ولا تحتوي على أية مغذيات، ما يجعلها سعرات حرارية فارغة.

إدمان الهواتف: يؤدي إدمان الشاشات الإلكترونية إلى تثبيت نمط الحياة المستقر الذي يميل إلى الجلوس، ويأتي ذلك على حساب وقت اللعب الحر مثل الركض والقفز الذي يحتاجه الطفل ليقوي عضلاته ويبني جسمه.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من SNG

عن مصدر الخبر

سي ان جي الاخبارية

سي ان جي الاخبارية

أضف تعليقـك