اخبار العراق الان

العبادي:لن نسمح بالعودة إلى المربع الأول وإعادة الخطاب الطائفي والتقسيمي

 بغداد/ شبكة أخبار العراق- طمئن رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، الخميس، بعدم استخدام الجيش العراقي، ضد المواطنين الكرد او غيرهم من أبناء الشعب، مؤكدا أهمية الحفاظ على وحدة البلد وتطبيق الدستور.وقال العبادي خلال ترؤسه اجتماعا موسعا لتوطيد الاستقرار في محافظة الانبار، مؤكدا “لن نستخدم جيشنا ضد شعبنا او نخوض حربا ضد مواطنينا الكرد وغيرهم، ومن واجبنا الحفاظ على وحدة البلد وتطبيق الدستور وحماية المواطنين والثروة الوطنية”.وأشار، “لن نسمح بالعودة الى المربع الاول واعادة الخطاب الطائفي والتقسيمي”، موضحاً، “نعمل بجد لتسريع اعادة الاستقرار ويجب غلق مخيمات النازحين واعادة كل مواطن نازح لبيته بأقرب وقت والحفاظ على النجاح الذي تحقق في الانبار”.ورد المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء حيدر العبادي، اليوم الخميس، على تصريحات كردستان عن استعداد القوات العراقية لمهاجمة الاقليم، فيما أكد حق الحكومة الاتحادية في فرض سلطتها وولايتها على المناطق المتنازع.وقال المتحدث باسم المكتب سعد الحديثي ، ان “تواجد القوات الاتحادية في مناطق كركوك (الحويجة، اقضية الزاب، الرياض، الراشد) وغيرها التي تشكل حوالي 40% من مساحة كركوك، تأتي على خلفية ان هذه القوات خاضت معارك تحرير تلك المناطق من داعش ومن اجل تامين الاستقرار فيها وعودة النازحين اليها وتامين العيش المشترك والمتآخي بين العراقيين في هذه المناطق، وضمان عدم عودة الإرهابيين إلى تلك المناطق”، مؤكدا ان “القوات الاتحادية لا يمكن لها ترك المناطق المحررة للفوضى والصراعات او لعودة الإرهاب اليها”.وأضاف الحديثي، ان “المناطق التي تسمى بالمتنازع عليها والمحددة بالمادة 140 تخضع لولاية وادراة الحكومة الاتحادية بنص الدستور”، مبينا ان “هذه الولاية تحتم على الحكومة الاتحادية ان تقوم بالإجراءات اللازمة لتحقيق الاستقرار فيها وفرض القانون وضمان العيش المتآخي بين جميع المكونات وعدم السماح بالاعتداء على أي مواطن”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة اخبار العراق (INN)

عن مصدر الخبر

شبكة اخبار العراق (INN)

شبكة اخبار العراق (INN)

أضف تعليقـك