اخبار العراق الان

الجبهة التركمانية في كركوك تطالب بإرسال قوات لحفظ الأمن وتؤكد تعرض المكون لاستهداف مبرمج

بغداد اليوم
مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم- كركوك 

أكد مسؤول الجبهة التركمانية فرع كركوك قاسم قزانجي، ليل اليوم الجمعة، ضرورة الإسراع بإرسال قوات اتحادية لحفظ الأمن في مدينة كركوك، فيما لفت الى أن مناطق المكون التركماني تتعرض لاستهداف ممنهج.

وقال قزانجي في حديث لـ (بغداد اليوم)، إنه “بعد اجراء الاستفتاء وقبله كانت هناك مشاكل أمنية في شوارع كركوك وحالياً اصبحت المشاكل مبرمجة، حيث ان المناطق التركمانية باتت تتعرض للسطو”.

وأضاف: “عندما قاطعنا الاستفتاء، غير القانوني واللا دستوري، لأسباب عديدة تضر المنطقة خاصة كركوك ومكوناتها، فوجئنا بمسلحين يدعون انهم ينتمون للقوات الأمنية، ولكن اجهزة الاسايش (الامن الكردي) تقول ان هؤلاء عصابات ولا ينتمون لأي قوة امنية”.

وتساءل قزانجي: “لماذا لا يتم القاء القبض عليهم لأنهم يضرون بكركوك واهلها ومقراتنا في الجبهة التركمانية تتعرض لاستهداف بشكل مبرج”.

وأشار الى أن “الشرطة الموجودة في المحافظة وباقي القوات الامنية لم يتمكنوا من السيطرة على امن كركوك”.

كما وطالب بغداد بـ “الاسراع بإرسال القوات الاتحادية الى كركوك وايضاً ارسال قسم من الجيش العراقي ليحافظوا على المدينة واهلها جميعاً. لا نقول فقط للتركمان بل نريد استتباب الامن في المحافظة، وإذا تأخروا عن ذلك سوف ستكون النتيجة أسوأ”.

وتابع: “في بغداد، سوف يجرون الاجتماعات الامنية واتخاذ القرارات، لكن لا نريدها فقط تصريحات إعلامية بل نريد تطبيق على ارض الواقع”.

ولفت الى أنه “بعد اتخاذ قرار مقاطعة الاستفتاء، وبعد اجراء الاستفتاء الفاشل في شمال العراق وخاصة في كركوك، أثر ذلك كثيراً ليس فقط على كركوك والمنطقة الشمالية بل أثر على بغداد والعراق والمنطقة برمتها، وحتى اقليمياً”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة بغداد اليوم

عن مصدر الخبر

بغداد اليوم

بغداد اليوم

أضف تعليقـك