اخبار العراق الان

اكتشاف يؤكد وجود شيعة في السويد قبل 400 عام

الاخبار
مصدر الخبر / الاخبار

اكتشاف يؤكد وجود شيعة في السويد قبل 400 عام
الجمعة 13 أكتوبر / تشرين الأول 2017 – 15:25
(سكووب 24)  متابعة – كشف علماء سويديون عن عثورهم على ملابس جنائزية مطرزة بنصوص أحرف عربية داخل مقابر تعود لحقبة الفايكنغ.
ويعد شعب الفايكنغ أحد شعوب البحر المحاربة وقام بترويع ممالك شمال أوروبا بكثرة غزواته على مدى 400 عام.
ويحتوي النسيج المكتشف والمشكل من خيوط حريرية وفضية على تطريز للفظ الجلالة “الله” واسم الخليفة “علي”، فيما استبعد العلماء أن يكون النسيج وفقا للدراسة التي أجريت عليه عائدة للتصاميم الخاصة بعصر الفايكنغ.
لكن العلماء ربطوا بين تلك الملابس ووجود مؤشرات على صلة بين الفايكنغ والمسلمين في تلك الفترة.
وأوضحت أنيكا لاريسون الباحثة في علم النسيج الأثري في جامعة أبسالا، أن التصميم الهندسية على المنسوجات لا يتجاوز ارتفاعها 1.5 سم، ولا تشبه أي منسوج عثر عليه من قبل في المناطق الاسكندنافية.
ولفتت إلى أنها لم تستطع تحديد المعنى عند رؤيتها للمرة الأولى، لكنها استطاعت تذكر شيء مشابه في نسيج عثر عليه بإسبانيا والمغرب.
وقالت لاريسون: “النص غير مكتوب بلغة الفايكنغ على الإطلاق بل هو نص قديم مكتوب بالخط العربي الكوفي”، مشيرة إلى أنه احتوى على كلمتين عرفت واحدة منهما بفضل زميل إيراني، وكانت كلمة “علي” رابع الخلفاء الراشدين، في حين كانت الكلمة الأخرى مستعصية على القراءة.
وتكشف عن أنها لجأت لتكبير الحروف ومقارنتها من جميع الزوايا لحل اللغز، وفي النهاية تفاجأت بأن الكلمة كانت “الله” ومكتوبة بطريقة عكسية.

ويطرح الكشف الجديد فرضية أن يكون بعض المدفونين في هذه المقابر من المسلمين، وقالت “إن تحليل الحمض النووي في بعض حفائر مقابر الفايكنغ، أظهر أن بعض المدفونين أصولهم تعود إلى بلاد فارس”.

وأضافت: “بيد أن هذه النتائج تظهر على أرجح التقديرات أن الملابس الجنائزية في عصر الفايكنغ، تأثرت أيضا بأفكار ذات طبيعة إسلامية مثل الخلود في الجنة بعد الموت”.
يذكر أن الأبحاث التاريخية كشفت عن وجود صلات بين الفايكنغ والمسلمين، بالإضافة إلى عملات إسلامية عثر عليها في أجزاء نصف الكرة الشمالي.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع الاخبار

عن مصدر الخبر

الاخبار

الاخبار

أضف تعليقـك